طقس 20
مسلسلات
اغاني
محلي

فتوى في اسرائيل: الشريعة الإسلامية تسمح بدخول كلاب الارشاد للأماكن العامة

جاء في الموقف الذي كتبه الشيخ الدكتور إيهاب شريف:

كلب الإرشاد ليس نجسًا وفق الشريعة الاسلامية، وبالتالي يمكن للشخص الكفيف اقتناء كلب إرشاد وعلى المجتمع أن يسمح بدخول كلاب الإرشاد إلى الأماكن العامة وتجهيز أماكن لمكوث تلك الكلاب في المطاعم والأماكن العامة وحتى في المساجد (المقصود باحة المسجد وليس مكان الصلاة - المصلى)

قدم الشيخ د.ايهاب شريف المتخصص في الشريعة الاسلامية والحاصل على دكتوراه في الشريعة، فتوى للمحكمة عن طريق جمعية "مساواة حقوق ذوي القدرات الخاصة"، حول دخول كلاب الارشاد الى الأماكن العامة.

وقال الشيخ د ايهاب شريف للمحكمة:"للشريعة الاسلامية نظرة ايجابية حول كلاب الارشاد، يمكن لكل شخص كفيف الدخول مع الكلاب للأماكن العامة في حال كانت تساعد الشخص ، حيث يمكن الدخول مع الكلب لأي مكان عام حتى ساحة المساجد"، حسب ما كتب في قرار المحكمة الذي وصل الى كل العرب.

(iStockPHOTO) صورة توضيحية
وتم تقديم وجهة النظر للمحكمة عن طريق د. شريف بعد الشكوى التي تقدمت بها جمعية مساواة حقوق ذوي القدرات الخاصة ضد صاحب مطعم في مركز البلاد، وتلذي رفض ادخال شخص كفيف للمطعم مع الكلب، بادعاء ان الكلب حيوان غير نظيف حسب الشريعة الاسلامية.
بحسب الفتوى الجديدة التي قدمت للمحكمة، فان "للدين الاسلامي نظرة ايجابية لكلاب الارشاد، الهدف الاساسي لهذه الفتوى التسهيل على ذوي القدرات الخاصة في حياتهم، لذلك يسمح لشخص كفيف السير مع كلب في كل مكان وهذا امر انساني وشرعي".

وجاء في بيان صادر عن وزارة القضاء بهذا الشأن ما يلي:"تمّ تقديم موقف جديد لخبير، نيابة عن مفوضية مساواة حقوق الأشخاص من ذوي الاعاقة، إلى المحكمة. حيث يشير هذا الموقف إلى وجهة النظر الإيجابية للشريعة الإسلامية تجاه الكلاب المرشِدة. وقد طرحنا هذا الموقف في إحدى القضايا التي قدّمتها المفوضية بحق صاحب مطعم والذي كان قد منع كفيفًا من دخول المطعم مع كلبه المرشد وذلك بحجّة أن الكلب حيوان نجس وفقًا للشريعة الإسلامية.
يناقش الموقف الذي كتبه الشيخ الدكتور إيهاب شريف السؤال: هل يعتبر الكلب نجسًا شرعًا؟ حيث يستند الموقف إلى اقتباس آيات من القرآن الكريم وأحاديث نبوية وآراء لعلماء ورجال دين من العصر القديم والحديث. استنادًا الى هذه المصادر يستخلص الموقف بأن كلب الإرشاد ليس نجسًا وفق الشريعة الاسلامية، وبالتالي يمكن للشخص الكفيف اقتناء كلب إرشاد وعلى المجتمع أن يسمح بدخول كلاب الإرشاد إلى الأماكن العامة وتجهيز أماكن لمكوث تلك الكلاب في المطاعم والأماكن العامة وحتى في المساجد (المقصود باحة المسجد وليس مكان الصلاة - المصلى).
فيما يلي أهم النقاط التي أثيرت في الموقف:
1- تعتبر الكلاب المرشِدة بالنسبة للكفيف حاجة شرعيّة وملحّة .
2- يجوز للإنسان الكفيف او من يعاني من ضعف في البصر ان يقتني كلبًا مرشدًا .
3- يجوز للكلب المرشِد المكوث في نفس البيت الذي يتواجد به صاحبه .
4- تدخل الملائكة الى البيوت التي توجد بها كلاب في حالة كانت الكلاب تخدم مصلحة معينة مثل الارشاد في هذه الحالة.
5- يجب على المجتمع إتاحة وصول الكلاب المرشِدة المرافِقة للكفيف وتهيئة أمكنة لها حتى في المساجد . (في باحة المسجد وليس في مكان الصلاة)
6- الأصل أن الفقه وضع لييسّر للناس شؤون دنياهم فقد قال الثوري رحمه الله " إنما الفقه عندنا رخصة عن دليل اما التشديد فيحسنه كل احد "، بحسب البيان.

كلمات دلالية
رمضان 2021

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com