طقس
مسلسلات
اغاني
محلي

arabTV|غنايم بالمواجهة: سأعمل لتوحيد المشتركة بكل مركباتها وأفكر بالترشّح لرئاسة سخنين بعد التشاور مع شركائي

مازن غنايم لكل العرب :

*اقتحامات الاقصى ومسيرة الاعلام لم تساعدهم والقدس ستبقى عربية

*الجميع يعلم ماضي وحاضر مازن غنايم وانا لم ادخل من اجل المنصب بل لخدمة شعبي

*أنا على استعداد لاعادة اللحمة بين الموحدة والمشتركة كما كان في 2013

*أنا احب أن اخدم بلدي وقرار ترشحي للبلدية ساتخذه بعد التشاور مع شركائي وعائلتي

حلّ النائب عن القائمة العربية الموحدة مازن غنايم ضيفًا على مكاتب كل العرب في الناصرة بمقابلة عبر برنامج مواجهة مع العرب الذي يقدّمه الزميلان الصحافيان فايز اشتيوي وسعيد حسنين.

وقال غنايم في تصريحاته أنه لم يستمر في الكنيست وسيتجند من أجل إعادة بناء القائمة المشتركة من جديد، مؤكدًا:" بيتي سيكون مفتوح هذه الفترة لاعادة اللُحمة بين المشتركة والموحدة، لان المجتمع العربي هو من سيقرر من سيكون رئيس الحكومة المقبل".

 غنايم بالمواجهة: سأعمل لاعادة

وفي أبرز تصريحات غنايم قال:" لو لم يكن بينت وشاكيد في الحكومة لكان الامر اسهل خاصة في قوانين المواطنة وتوسيع المسطحات، ولو عاد الزمن للوراء لن أدخل لحكومة من هذا النوع بوجود اليمين المتطرف، علمًا أن البديل في المعارضة أمثال سموطريتش وبن غفير ليس الأفضل".

وحول ترشحه ل انتخابات بلدية سخنين قال غنايم:" في البداية ساعود لشركائي وعائلتي الذين أكن لهم كل الاحترام وبعد ذلك سأقرر الترشح ام لا، أنا احب أن اخدم بلدي ومدينتي سخنين واحترم جميع المرشحين ".

 غنايم بالمواجهة: سأعمل لاعادة

أبرز التصريحات التي أدلى بها غنايم في المواجهة:


لا يوجد أصعب من التواجد في ائتلاف حكومي من اليمين


الهدف كان انجازات للوسط العربي ضمن حكومة يمينية


الهدف هو احراج حكومة اسرائيل والاهتمام بالمواطن العربي


كانت تجربة لنكون لاعبًا شرعيًا لتحقيق الانجازات


انا كنت مع تجربة دخول الائتلاف رغم الثمن الكبير الذي دفعناه


سنة واحدة لم تكن كافية لتحقيق جميع الوعودات ولا احد يراهن على قوميته


لو لم يكن بينيت وشاكيد بالحكومة لكان الامر اسهل وأفضل خاصة في قوانين المواطنة وتوسيع المسطحات


لو يعود الزمن لا ادخل لائتلاف من هذا النوع والناخب سيقرر نجاح أو فشل التجربة


وضع الحكومة كان سيئًا بسبب نواب يمينا وليس بسبب الموحدة


الجميع يعلم ماضي وحاضر مازن غنايم وانا لم ادخل من اجل المنصب بل لخدمة شعبي


كنت أستطيع أن اكون في منصب أكبر من عضو كنيست لكن خدمة شعبي أهم من المناصب


أطلب السماح من أبناء شعبي في حال اخطأت بحقهم


اقتحامات الاقصى ومسيرة الاعلام لم تساعدهم والقدس ستبقى عربية


ما حدث في الشيخ جراح وجنازة ابو عاقلة كان مؤلمًا وغير مقبول


قانون المستوطنات عنصري بامتياز ولو اعادوه مليون مرة لن أصوت


لم يكن ضغط من الموحدة لاستقالتي


لم اجيب اورباخ لانني لا اهبط لمستواه وليس خوفًا منه


أنا ابن سخنين مدينة يوم الأرض ولا اخاف من أورباخ ولا غيره من المتطرفين


المعارضة استغلت وجودنا في الائتلاف وكاننا نستولي على أموال الدولة


لم نتنازل عن قوميتنا وهويتنا وشاكيد اتفقت مع المعارضة لتمرير قانون القومية


نحن نعاني منذ 74 عامًا ولم نتلق أي شيء وحاولنا تحقيق مطالبنا


لا يمكن تحقيق كل شيء خلال عام ونوايا الموحدة كانت تحقيق المطالب


غالبية رؤساء المجالس مع وجودنا بالائتلاف وكانوا يوميًا يزورون المكاتب الحكومية لرصد الميزانيات


في 26.10 سيقرر الناخب نجاح او فشل تجربتنا


علينا ان نتجند لاعادة بناء القائمة المشتركة من جديد لأن قوتنا بوحدتنا


لدينا فرصة ان نقرر من رئيس الحكومة المقبل في حال وصلت نسبة التصويت الى 60%


أنا على استعداد لاعادة اللحمة بين الموحدة والمشتركة كما كان في 2013


أنا احب أن اخدم بلدي وقرار ترشحي للبلدية ساتخذه بعد التشاور مع شركائي وعائلتي


أحترم د. صفوت ابو ريا والمربي كمال خلايلة والمواطن السخنيني الذي سيقرر في النهاية


علينا ان نتجند لنجاح الموحدة والمشتركة لأن ذلك سيقضي على اليمين


أنا وصلت للكنيست بفضل الموحدة ولا انكر ذلك وسأتجند من اجل الوحدة


في حال لم تتم الوحدة ساتجند لرفع نسبة التصويت للقوائم العربية

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com