طقس 20
مسلسلات
اغاني
محلي

د. بشارة بشارات: 25% من حالات الإنفلونزا تشخص كإنفلونزا خنازير

د. بشارة بشارات لموقع العرب:

25% من الإنفلونزا هي إنفلونزا خنازير و75% إنفلونزا موسمية

إنفلونزا الخنازير تصيب الأشخاص الأصحاء الذين لا يعانون من أية أمراض مزمنة

ربع المرضى الين يتوجهون الى مختلف مستشفيات البلاد بسبب الإنفلونزا يعانون من إنفلونزا الخنازير

تطعيم الإنفلونزا الذي استخدمناه هذا العام يشمل مادة للوقاية من الإنفلونزا الموسيمية وإنفلونزا الخنازير فمن حصل على التطعيم لا داعي لأن يخاف لأن التطعيم يقي من نوعي الإنفلونزا

أكد د. بشارة بشارات المحاضر في كلية الطب في الجليل ومدير مستشفى الناصرة في حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب أن "المستشفى الإنجليزي في المدينة عالج حالات مصابة بمرض إنفلونزا الخنازير في الأيام الأخيرة، بحيث تمت إعادة المرضى الى منازلهم بعد التأكد من تعافيهم". وقال د. بشارة بشارات ردا على أسئلتنا اليوم الأربعاء: "ربع المرضى الذين يتوجهون الى مختلف مستشفيات البلاد بسبب الإنفلونزا، يعانون من إنفلونزا الخنازير، حسب ما كشفت عنه الفحوصات العينية في المختبرات الخاصة، بحيث تبين أن 25% من الإنفلونزا هي إنفلونزا خنازير و75% إنفلونزا موسمية".


د. بشارة بشارات

وباء إنفلونزا الخنازير
وأشار د. بشارة بشارات الى أن "وزارة الصحة قررت هذا العام ألا تضع برنامجا خاصا لإجراء فحوصات معينة، مثلما كان الحال قبل أربع سنوات، حيث شكل مرض إنفلونزا الخنازير وباءً آنذاك، وقررت وزارة الصحة في حينه فحص كل حالة لمعرفة ما إذا كان المصاب يعاني من إنفلونزا الخنازير أو الإنفلونزا الموسمية".
تطعيم المرضى
وشدد بشارات على أنه "من بين الحالات الصعبة التي أرسلت للفحص للمرضى في المستشفى الإنجليزي تبين أن هنالك عدد قليل من المصابين بإنفلونزا الخنازير، عولجوا وعادوا الى بيوتهم". وتابع: "يتم منح التطعيم للمريض بحيث لن يعاوده المرض مجددا هذا العام".
الفرق بين إنفلونزا الخنازير والإنفلونزا الموسمية
أما عن الفرق بين إنفلونزا الخنازير والإنفلونزا الموسمية، فقد أكد د. بشارة بشارات بالقول: " إنفلونزا الخنازير تصيب الأشخاص الأصحاء، الذين لا يعانون من أية أمراض مزمنة، كما سمعنا عن الشابة التي توفيت في مستشفى سوروكا. مدلولات إنفلونزا الخنازير شبيهة جدا للإنفلونزا العادية، ومن الممكن أن تكون أقوى. يمكننا معرفة ما إن كان المريض مصابا بإنفلونزا الخنازير أو بالإنفلونزا الموسمية عن طريق فحص الفيروس، علما أن الآلاف يعانون من الإنفلونزا هذه الأيام".

مادة للوقاية
وأشار بشارات بالقول إن "تطعيم الإنفلونزا الذي استخدمناه هذا العام، يشمل مادة للوقاية من الإنفلونزا الموسيمية وإنفلونزا الخنازير على حد سواء، وبالتالي من حصل على التطعيم لا داعي لأن يخاف، لأن التطعيم يقي من نوعي الإنفلونزا".
الناصرة أعلى نسبة تطعيم
وذكر لنا د. بشارة بشارات بأن "في منطقة الناصرة كانت أعلى نسبة تطعيم على مستوى البلاد، وعليه نرى أن حدة الإنفلونزا في المنطقة أخف من بقية أنحاء البلاد، كما أن نسبة التطعيم لطواقم المستشفى الإنجليزي كانت الأعلى بين الطواقم الطبية في البلاد". ونصح مدير مستشفى الناصرة "كل إنسان بالحصول على حقنة التطعيم، وخصوصا الأطفال حتى جيل 12 عاما ومن يعانون من أمراض مزمنة".
الإنفلونزا مرض معدٍ
وحول الوقاية من المرض، نوه د. بشارة بشارات على أن الإنفلونزا مرض معدٍ خصوصا في فترة الشتاء لأن الفيروس يخرج مع ذرات الهواء الباردة، وبالتالي ينصح بعدم التواجد مع من يعاني من الإنفلونزا والسعلة والعطس وعدم التسليم باليد، كما يتوجب على المريض أن يغطي فمه وأنفه أثناء العطس بمحرمة لتبقى يديه نظيفتان عند التسليم" كما قال د. بشارة بشارات لموقع العرب وصحيفة كل العرب. 

كلمات دلالية
رمضان 2021

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com