طقس 20
مسلسلات
اغاني
محلي

معلمة سورية تُنقل من مكان عملها لمدرسة تبعد 90 كلم عن منزلها بسبب تعليق على فيسبوك!

المعلمة ولاء سكيف:

كتبت تعليقا بثلاث كلمات على خبر نشرته صفحة الرئاسة السورية حول مرسوم إعفاء محافظ ريف دمشق السابق علاء إبراهيم، جاء فيه "عقبال محافظ حلب"

أثارت قصّة معلمة سورية ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أنّ أكّدت أنّ مدير تربية مدينة حلب إبراهيم ماسو نقلها مسافة تزيد عن 90 كيلومترا عن مكان سكنها بسبب تعليق كتبته عبر فيسبوك ويمس محافظ حلب، علما أنّ التعليق جاء تحت خبر نشرته صفحة رئاسة الجمهورية السورية.


المعلمة ولاء سكيف

وصرّحت المعلمة ولاء سكيف بالقول:"كتبت تعليقا بثلاث كلمات على خبر نشرته صفحة الرئاسة السورية حول مرسوم إعفاء محافظ ريف دمشق السابق علاء إبراهيم، جاء فيه "عقبال محافظ حلب"، وأشارت سكيف الى أنّ "هذا كان ذلك سببا في نقلها إلى مدرسة أخرى في دير حافر بريف حلب تبعد نحو 90 كيلومترا، وبشكل نهائي، وهي تعد من العقوبات القاسية في وزارة التربية".

 
وفي أعقاب الضجة التي حدثت، أصدرت محافظة حلب توضيحا عبر صفحتها الرسمية. وكان لافتا أن التوضيح نشرته محافظة حلب، وليست صفحة مديرية التربية في حلب، ويرد فيه تصريح لمدير التربية إبراهيم ماسو، يذكر فيه رواية المديرية لأسباب النقل.

ونفت محافظة حلب أن يكون لها أي علاقة بنقل المعلمة، وأوردت عن ماسو أسبابا أخرى للنقل منها ما يتعلق بغيابها المتكرر، إضافة إلى تأخرها عن الدوام، أسباب أخرى أوردتها في التوضيح.

من جانبها، نفت المعلمة سكيف كل ما ورد في توضيح المحافظة مما اعتبرته "اتهامات" غير صحيحة، وتساءلت: "ألم يكتشفوا كل تلك المخالفات إلا بعد ساعات على كتابتي التعليق؟". وأكدت سكيف أنها وبعد ساعات على كتابة التعليق وفي صباح يوم الخميس، تلقت اتصالات من "دائرة الابتدائي في مديرية التربية" وقالت ولاء إن الموظف الذي اتصل بها أخبرها أن النقل إلى دير حافر تم بناء على اتصال من المحافظ، وأن ذلك بسبب التعليق على صفحة الرئاسة عن المحافظ.

وتشير ولاء إلى أنها ذهبت يوم الأحد (الجمعة والسبت عطلة رسمية) واستلمت قرار النقل.

ومن اللافت سرعة "إنجاز" قرار النقل، حسب التوضيح المنشور، إذ يرد أن عددا من الخطوات التي تستغرق وقتا في العادة، تم خلال ساعات، وحسب توضيح المحافظة فقد اقترح مدير مدرسة "كفين" نقل المعلمة، ورفع الاقتراح إلى الموجه التربوي المشرف الذي بدوره، رفع المقترح إلى مدير المجمع التربوي في اعزاز، الذي بدوره رفع المقترح إلى مدير التربية، الذي أصدر القرار.

وكانت المعلمة نشرت ما جرى عبر صفحتها الشخصية في "فيسبوك"، ونشرت صورة تعليقها الذي قالت فيه "عقبال محافظ حلب"، وطالبت بمشاركة المنشور، مؤكدة أنها لن تسكت عن حقها.

(المصدر: RT)

إقرا ايضا في هذا السياق:

رمضان 2021

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com